صحة البشرة

أعشاب لشد الوجه

اعشاب لشد الوجه

مجموعه اعشاب لشد الوجه

الكثير من الناس في مختلف دول العالم تبحث عن طرق طبيعية لشد الوجه سواء كانو نساء او رجال لذالك اليوم قدمنا لكم مجموعه من الاعشاب الطبيعية لشد الوجه:


زيت الروزماري


يمتلك زيت الروزماري القدرة على تحسين الدورة الدموية، وذلك من شأنه شد البشرة المُترهّلة، كما تزيد مضادات الأكسدة الموجودة فيه مرونة البشرة، وتُقلّل علامات التقدّم بالسن،


مكونات زيت الروزماري:

  • نصف حبة خيار.
  • ملعقة كبيرة من زيت الروزماري


طريقة التحضير زيت الروزماري:


هرس نصف حبة الخيار للحصول على سائل متجانس. مزج ملعقة من زيت الروزماري مع هريس الخيار جيداً.
توزيع المزيج على البشرة، وتركه ما بين 15-20 دقيقة.
غسل المزيج عن البشرة، ويمكن تكرار هذه الوصفة مرّتين في الأسبوع

اكليل الجبل لشد الوجه

تتميز عشبة اكليل الجبل بقضائها على الترهلات, حيث تكافح الشيخوخة وتحمي البشرة من الأشعة الفوق بنفسجية, وتحسن مرونة البشرة وطريقتها بسيطة جدا .

مكونات عشبة اكليل الجبل

  • غصنان من إكليل الجبل
  • 2 ملعقة كبيرة من خل التفاح
  • كوب ونصف من الماء


طريقة التحضير:


نقوم بوضع جميع المكونات معا ونتركها تغلى على النار, حتى يتم تبخر نصف كمية الماء ثم نتركه ليبرد, ونقوم بتصفيته جيدا ونستخدمه كتونر للبشرة و عن طريق مسح البشرة به عن طريق قطنة مبللة من الخليط .

عشبة اللافندر لشد لوجه:


يُستعمَل اللافندر كثيراً في مستحضرات التّجميل، ويمكن استخدامه للتقليل علامات التقدم في السن، والتّجاعيد، وتجديد خلايا البشرة؛ وذلك بفضل احتوائه على مضادات الأكسدة التي تحمي البشرة من تأثير أشعة الشمس، والجذور الحرة، إضافة إلى رائحته الزكية المميزة، ويمكن استعماله لشد البشرة


مكونات عشبة اللافندر:

  • خمس إلى ست قطرات من زيت اللافندر
  • ملعقة كبيرة من جل الألوفيرا

طريقة التحضير:


نضع في وعاء، زيت اللافندر و الألوفيرا ونمزجهما جيدا
تدليك المزيج على البشرة، ثم تركه مدّة عشر دقائق قبل غسله بالماء، ويمكن تكرار هذا الماسك ثلاث مرات في الأسبوع للحفاظ على شباب البشرة.


جل الألوفيرا


يشتهر جل الألوفيرا باستخدامه في العناية بالبشرة لفاعليته في محاربة الترهّل، وذلك لاحتوائه على حمض الماليك
حيث يُحسّن مرونة البشرة، ويزيد من رطوبتها، ويُعزّز إنتاج الكولاجين، ويقوم فيتامين E الموجود في جل الألوفيرا بدعم جهاز المناعة، وحماية الخلايا من التضرّر، والنموّ غير الطّبيعي،


ويكون استخدام جل الألوفيرا من خلال:


توزيعه على الوجه والرّقبة، وتركه مدة عشرين دقيقة، ثم غسل البشرة بالماء الفاتر، ولأنه يُعَد مُرطّباً طبيعياً، فلا حاجة لاستخدام مرطب بعده، وللحصول على فوائد فيتامين C يمكن إضافة بعض العسل، وعصير الليمون لجل الألوفيرا، وتكرار استخدامه أسبوعياً

السابق
معلومات عن مرض الكساح
التالي
معلومات عامة