الصحة

أهمية المضاد الحيوي

أهمية المضاد الحيوي

أهمية المضاد الحيوي، ودورها الهام في علاج الأمراض والإصابات البكتيرية، ومنع انتشار الأمراض والقضاء عليها، ولكن يحذر من الإفراط في تناولها وإساءة استخدامها، حتى لا تساعد في مقاومة المضادات الحيوية.

أهمية المضاد الحيوي

  • يعتبر المضاد الحيوي هو علاج يصفه الطبيب للمريض للعدوات البكتيرية، ولا يتم استخدامه ضد العدوان الناتجة من الفيروسات.

ولهذا السبب يتوجب على الطبيب أولًا معرفة نوع العدوى فيروسية أو بكتيرية.

  • يستخدم المضاد الحيوي لعلاج أنواع محددة من البكتيريا، ولا يمكن استبدال نوع من المضاد الحيوي بنوع آخر لعلاج نفس نوع البكتيريا.

بالإضافة إلى أن المضاد الحيوي يظل آمنًا في حالة استخدامه بشكل منتظم وصحيح وانعدام توقفه دون استشارة الطبيب.

  • كذلك أيضا فإن المضاد الحيوي تستخدم كعلاج للإسهال، والتهاب الجلد
  • علاوة. علي ذلك فإنه في بعض الأحيان تستخدم كعلاج للأمراض الجنسية ويساعد كثيرا في ذلك ويزيد من الرغبة في بعض الحالات المختلفة. 
  • تستخدم لعلاج التهابات الأذن الوسطى، والتهابات المسالك البولية، والتهابات العين
  • علاوة على ذلك فإنه تستخدم في علاج مشاكل حب الشباب ويكون له تأثير فعال جدا في ذلك. 
  • تأخذ قبل العمليات الجراحية، للوقاية من العدوى  

أنواع المضاد الحيوي

يوجد الكثير من الأنواع المتعلقة بالمضاد الحيوي وحول تلك الأنواع المختلفة والمتعددة سوف نتحدث عن تلك الأنواع وهي:

إقرأ أيضا:ما هي فوائد كثرة شرب الماء
  • مضادات واسعة الطيف وهي تستخدم لعلاج الالتهابات
  • ومضادات محدودة الطيف تستخدم لعلاج بعض أنواع البكتيريا
  • مضادات البكتيريا الهوائية واللاهوائية

كيفية عمل المضادات الحيوية

يوجد كيفية معينة تعمل بها تلك المضادات الحيوية المختلفة وتلك الطريقة سوف نقوم بشرحها بالتفصيل فيما يلي:

  • تقوم المضادات الحيوية بمهاجمة الغلاف المحيط بالبكتيريا 
  • تقوم بقتل البكتيريا أو منع عملية تكاثرها
  • تساعد في منع إنتاج البروتين في البكتيريا

ويبدأ المضاد الحيوي في عمله بعد تناوله المريض، وتختلف مدة التحسن من شخص لآخر، بالإضافة إلى أن المدة تختلف باختلاف نوع العدوى، كما يجب تناول المضاد الحيوي بانتظام وفي المدة  التي قالها الطبيب، ولا يصح توقف المضاد الحيوي بشكل مفاجئ ودون استشارة الطبيب منع مقاومة البكتيريا للجسم.

إدارة المضادات الحيوية 

يمكن أن تساعد في:

  • تحديد المدة الافتراضية للمضاد الحيوي
  • الحفاظ على فاعلية المضاد الحيوي
  • تجنب الأضرار الناتجة عن استخدام المضادات الحيوية
  • الوقاية من العدوى المقاومة للمضادات الحيوية

أضرار المضادات الحيوية

تعتبر المضادات الحيوية سلاح ذو حدين، فعلى الرغم من فوائدها الكثيرة إلا أنها قد يؤدي تناولها لبعض الآثار الجانبية منها:

إقرأ أيضا:الجلطة الدماغية
  • يؤدي تناول المضاد الحيوي الغير مناسب للحالة المرضية إلى حدوث تكاثر البكتيريا
  • عند تناول مضاد من نوع سلفوناميد تسبب في تشكل حصوات الكلى
  • حدوث اضطرابات في الدم نتيجة تناول مضاد من النوع الترايميثوبريم
  • فقدان السمع وذلك عند تناول مضاد حيوي من النوع الاريثروميسين
  • يؤدي تناول المضاد الحيوي من النوع السيفالوسبورينات إلى تجلط غير طبيعي في الدم
  • حدوث ضعف في الجهاز المناعي 
  • يؤثر بالسلب على عمل الجهاز التنفسي 
  • زيادة الوزن
  • حدوث فشل كلوي
  • الإصابة بالأمراض النفسية مثل “الاكتئاب، والقلق”
  • اضطراب في المعدة
  • التقيؤ، الإسهال، الغثيان
  • يحدث عند تناول أنواع معينة لفترة طويلة التهابات فطرية في الفم والجهاز الهضمي 
  • الحساسية ضد الشمس وذلك عند تناول مضاد حيوي من النوع التتراسكلين
  • علاوة على ذلك فإنه بدوره يؤثر على صحة الجنين.

في النهاية فإن أهمية المضاد الحيوي هي كثيرة للغاية وأيضا متنوعة، ونحن في هذا المقال قد تحدثنا عن تلك الأنواع المختلفة للمضادات الحيوية، كذلك أيضا الأهمية المتعلقة بها والدور الذي تقوم به في العمل على المساعدة في تعافي المريض. 

إقرأ أيضا:التصلب اللويحي

أقرأ ايضا :استعمالات المضاد الحيوي
أقرأ ايضا :معلومات عن مرض الكساح

السابق
نظارة فيسبوك الذكية بالتعاون مع راي بان
التالي
اضطرابات القلق