العناية بالذات

استعمالات المضاد الحيوي

استعمالات المضاد الحيوي

لأن هناك من اعتاد على تناوله عند الشعور بأي تعب، فإن معرفة استعمالات المضاد الحيوي أصلاً تمنع الكثير من الأضرار بسبب تناول أدوية دون أمر الطبيب.

ما هو المضاد الحيوي؟

استعمالات المضاد الحيوي الأساسية هي القضاء على عملية تكاثر البكتيريا الضارة، وذلك حتى يستعيد الجسم قوته ويعزز من مناعته لمقاومتها، فهو ليس حل للشفاء، ولا يؤثر على الفيروسات أو الفطريات.

يعد المضاد الحيوي إحدى الاختيارات العلاجية التي يلجأ إليها الطبيب،

ولا يجب تناولها إلا بأمر الطبيب لأن لها طريقة علاج محددة وجرعة معينة حسب نوع المرض ونوع البكتيريا، وهذا يحدده الطبيب فقط.

استعمالات المضاد الحيوي

اقرأ أيضًا: كل ما تريد معرفته عن حقن البوتكس

قلنا أن المضاد الحيوي مخصص لمقاومة البكتيريا فقط، حيث لكل نوع من أنواع البكتيريا مضاد حيوي معين، فبكتيريا التهاب الحلق مصلاً لا يناسبها ذلك النوع المستخدم لمقاومة بكتيريا الجيوب الأنفية.

يقوم المضاد الحيوي بالتغلغل في جدار الخلية البكتيرية ومنعها من النمو والتكاثر، من ثم يبدأ المريض بالشعور بان أعراض المرض قد تراجعت بعض الشىء،

إقرأ أيضا:أعشاب لشد الوجه

وإن هي فترة قصيرة ويبدأ الجسم بتعزيز مناعته لمواجهة الباقي من البكتيريا في الدم، وهذا يحتاج لأيام معدودة، يجب فيها عدم التوقف عن جرعة المضاد الحيوي المحددة من قبل الطبيب.

مضاعفات المضاد الحيوي

لقد صار الكثيرون يتناولون المضاد الحيوي من تلقاء أنفسهم عند شعروهم ببعض الالتهاب، مثل ألم البلع أو ألم في الأذن،

كل شخص صار يتناول المضاد الحيوي الذي يروقه ودون استشارة للطبيب،

وهناك من يتناولونه يوميًا بانتظام كأنه نوع من الفيتامينات على سبيل الاحتياط لأي مرض.

هذا الإفراط الكبير في تناول الأدوية يؤي إلى مضاعفات عدة أهمها:

1-وهو أهمهم، أن البكتيريا ستطور من نفسها لاحقًا إذا كنت تواظب على مضاد حيوي واحد لاتقاء مرض معين، من ثم لن يفلح أي مضاد حيوي مهما كان في القضاء عليها.

2-تقليل مناعة الجسم إلى أقصى حد، لأن المضاد الحيوي ليس علاجًا في حد ذاته،

وإنما هو يعطي مناعة الجسم بعض الوقت لتتطور وتقاوم،

ما يحدث لدى الإفراط في استعمالات المضاد الحيوي أن مناعة الجسم تثبط بالتدريج ويبدأ الجسم بمواجهة أمراض أخرى كانت مناعة الجسم تقاومها من قبل.

إقرأ أيضا:فوائد و أضرار الصبار للوجه

3-تشكل حصوات الكلى أو حدوث تجلط في الدم لدى بعض أنواع المضاد الحيوي.

4-يؤدي إلى الإدمان مثل إدمان المواد المخدرة تمامًا لأنها نوع من الحبوب هي الأخرى.

5-ظهور التهابات فطرية في أنحاء متفرقة من الجسم نتيجة تكاثر البكتيريا المقاومة للمضادات الحيوية.

نصائح عند تناول المضاد الحيوي

اقرأ أيضًا: معلومات عن مرض الكساح

1-الالتزام بالجرعة المقررة التي يقرها الطبيب وقي وقت محدد، ولا تكرر الدواء إلا بأمر الطبيب أو بعد استشارته، لأن الزيادة في الجرعة المقررة على سبيل الاحتياط قد يؤدي لأضرار كثيرة ومنها التسمم.

2-إهمال جرعة المضاد الحيوي وإهمال تناول العلاج بعد الشعور ببعض التحسن وعدم إكمال الجرعة المطلوبة سيعيد الأمر إلى نقطة الصفر

ويلزم عليك الالتزام بجدول المضاد الحيوي من البداية،لأن البكتيريا مازالت لم يتم القضاء عليها بعد وستستمر في التكاثر ومن ثم معاودة أعراض المرض للظهور.

إقرأ أيضا:أعشاب لشد الوجه

3-احرص على عدم تناول منتجات الألبان قبل أو بعد جرعة المضاد الحيوي ولو بساعة،

لأن بعض الأنواع تتداخل مع منتجات الألبان التي تمتص مادتها الفعالة وتقلل من فعاليتها.

4-لا تتبع نصائح شخص عادي غير متخصص بتناول نوع معين لعلاج مرض ما، فقد يصاب هو بالتهاب الحلق ويصف له الطبيب نوعًا معينًا من المضادات الحيوية، هذا النوع قد لا يفلح معك إذا أصبت بنفس المرض.

إن استعمالات المضاد الحيوي بالذات تحتاج للحيطة والحذر لئلا تتسبب في مشاكل صحية.

السابق
الرعاية التلطيفية لتخفيف الآلام
التالي
حب التملك