الطعام

لماذا يعد التمر طعام الفقراء

لماذا يعد التمر طعام الفقراء

التمر طعام الفقراء والسبب في ذلك يعود للقيمة الغذائية التي يحملها، فهل تعلم أهمية فاكهة التمر؟ وهل تحمل معلومات عنها؟.

إن التمر من أهم أنواع الأغذية التي تنبت في المناطق الحارة ونتيجة لذلك يسمى بزينة الصحراء وعلاوةً على قيمته الغذائية العالية له مذاق حلوة ونكهة تحمل طابعًا مميز خاص.

كما أن التمر مذكور بالقرآن الكريم والأحاديث النبوية لهذا السبب له مكانة عالية عند المسلمين وخاصًة عند حلول شهر رمضان المبارك.

هل تود معرفة جواب لماذا يعد التمر طعام الفقراء؟ تابع معنا الفقرات التالية.

هل التمر طعام الفقراء

يتمحور هذا الموضوع حول الركائز الآتية:

  • على الرغم من صغر حبات التمر إلا أنها تحمل قيمة غذائية عظيمة من فيتامينات مختلفة ومعادن وسكريات وغيرها.
  • والأهم من ذلك كله أن التمر يعوض القيمة الغذائية للعديد من أنواع الأطعمة المختلفة أي أن التمر وجبة غذائية متكاملة ثرية بالعناصر التي يحتاجها الجسم.
  • يضفي عليك الشعور بالشبع والسبب في ذلك غناه بالألياف.
  • بالتأكيد السبب الأساسي في أهمية التمر من قبل هذه الشريحة من المجتمع هو انتشاره الواسع في الأسواق ورخص ثمنه أيضًا مقارنةً بأنواع الفاكهة الأخرى.

وبذلك أثبتنا فعلًا صحة مقولة التمر طعام الفقراء.

لماذا التمر طعام الفقراء

بسبب ما يحمله من فوائد عديدة تتمثل بالآتي:

  • يحوي على كربوهيدرات وبروتينات وأملاح معدنية وفيتامينات.
  • يضم ستة عشر حمضًا أمينيًا.
  • يشمل على عديد من الفيتامينات الذوابة في الماء ذات الأهمية الكبرى في نظام الجسم.
  • يقوي مناعة الجسم والسبب في ذلك احتواءه على كمية مناسبة من عنصر المغنزيوم.
  • منقوع التمر مدر للبول لمن يعاني العسر في ذلك بالإضافة إلى أهميته في علاج الإمساك كونه يشمل ألياف السللوز.
  • التمر يحافظ على رطوبة العين وينشط العصب البصري لاحتوائه على فيتامين a.
  • التمر يعطي طاقة مهمة منشطة بالإضافة إلى تأثيره الإيجابي على وزن الأطفال.

أهمية التمر عند المسلمين

  • تردد ذكر التمر في القرآن الكريم زرع له مكانة خاصة لدى المسلمين حيث قال تعالى:

“وهزي إِليك بجذع النخلة تتسـاقط عليكِ رطبًا جنيًا فَكلِي وَاشربي وقري عينًا.” “سورة مريم (25).”

وأيضًا قال تعالى في سورة الأنعام: “ومن النخل من طلعها فنونٌ دانية”.

وأيضًا قال تعالى في سورة النحل: “ومن ثمرات النخيل والأعناب تتخذون منه سكرًا ورزقًا حسنًا”.

  • بالنسبة للسنة النبوية الشريفة فقد قال رسول الله لعائشة رضي الله عنها “يا عائشة بيتٌ لا تمر فيه جياعٌ أهله”

وأيضًا عن رسول الله صل قال: “من وجد تمرًا فليفطر عليه”.

كما حثّ الرسول على إطعام النساء التمر بعد الولادة حيث روي عن رسول الله صل الحديث الآتي: “أطعموا نساءكم في نفاسهن التمر ليخرج وليدها حليمًا فإنه كان طعام مريم حيث ولدت ولو علم طعامًا خيرٌ من التمر لأعطاه”

وجاء في حديث رسول الله أيضًا فيما يخص التمر: “من تصبح كل يوم بسبع تمراتِ عجوة لم يضره في ذلك اليوم سم ولا سخر”.

وأخيرًا قال رسول الله “خير ثمراتكم البرني يخرج الداء ولا داء فيه”

لذلك لا يغيب التمر عن طاولات المسلمين وخصيصًا على المائدة الرمضانية مهما كان وضعك المادي بين فقير وغني.

اقرأ أيضًا: طريقة عمل البسبوسة

أنواع حلويات التمر

التمر ليس مجرد ثمار تقدم بمفردها بل يمكن أيضًا جعلها حشوة تملأ أنواع كثيرة من الكعك وتعطيها نكهتها الخاصة بالإضافة إلى أن بعض الشعوب تقوم  بقلي ثمار التمر بالزيت وغمسها بالمكسرات وتقديمها وأيضًا يمكن إزالة بذرة التمر من الداخل وحشو الثمرة بحبة من المكسرات ويفضل الجوز أو اللوز ثم تقديمها إلى جانب كوب الشاي وأنتَ عزيزي القارئ كيف تفضل تناول التمر؟.

السابق
طريقة تحضير الجبن القريش في المنزل
التالي
كبده شرائح