تفسير القرآن

تفسير سُورَة القدر

تفسير سُورَة القدر

تفسير سُورَة القدر اهلا بكم نقدم لكم تفسير سُورَة القدر السورة الكريم من القرأن الكريم تفسير كامل لسورة القدر

موضوع آيات سورة القدر:

سورة القدر هي واحدة من سور القرآن الكريم في مكة المكرمة ورقمها (97) في القرآن.

حيث أنها نزلت بعد سورة عبس وسميت بسورة القدر لما لها من شرف عظيم ومصير.

وموضوع القرآن هو ليلة القدر وامتيازها على سائر الليل والنهار.

سيحصل الأشخاص الذين يقفون في هذه الليلة السعيدة على مكافآت رائعة.

وهي تساوي ما يقرب من (80) سنة من العبادة.

أسباب نزول سورة القدر:

وسبب نزوله هو مجاهد ، قال: ذكر رسول الله صلى الله عليه وسلم، رجلاً من بني إسرائيل لبس سلاحه في سبيل الله ألف شهر.

فتعجب المسلمون من ذلك، فأنزل الله سبحانه وتعالى سورة القدر، تفاجأ المسلمون بذلك ، فألهم الله تعالى سورة القدر .

قال: ليلة القدر خير من ألف شهر التي لبس فيها ذلك الرجل السلاح .

تفسير سُورَة القدر《بسم اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ 》

تفسي أية { إنَّا أَنْزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةٍ القدر١ }

أَي : [ الْقُرْآن ، أَنْزَل جُمْلَةً وَاحِدَةً فِي لَيْلَةٍ الْقَدْرِ إلَى سَمَاءِ الدُّنْيَا مِنْ اللَّوْحِ الْمَحْفُوظِ ، وَكَانَ يَنْزِلُ عَلَى النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ نُجُومًا عَلَى حَسَبِ الْحَاجَة ، فِي (٢٣)سنة ، وَلَيْلَةِ الْقَدْرِ مِنْ لَيَالِي الْعَشْرِ الْأَخِيرِ مِنْ شَهْرِ رَمَضَانَ الَّذِي أَنْزَلَ فِيهَا الْقُرْآنُ ، ]

وَاخْتَلَفَت الْأَحَادِيثِ فِي تَعْيِينِهَا .

{ وماأدراك ماليلة القدر٢ }

حيث قِيل : سُمِّيَت لَيْلَةَ الْقَدْرِ لِأَنَّ اللَّهَ سُبْحَانَهُ يُقَدَّر فِيهَا ماشاء مِنْ أَمْرِهِ إلَى السُّنَّةِ الْقَابِلَة ،

وَقِيل : سُمِّيَتْ بِذَلِكَ لِعَظِيم قَدْرِهَا وَشَرَفِهَا .

تفسير { لَيْلَةَ الْقَدْرِ خَيْرٌ مِنْ أَلْفِ شهر٣ }

أَي : الْعَمَلُ فِيهَا ، وَهِيَ لَيْلَةُ وَاحِدَةٍ ، خَيْرٌ مِنْ الْعَمَلِ فِي أَلْفٍ شَهْرٍ .

تفسير { تَنْزِل الملاىٕكة وَالرّوحُ فِيهَا بِإِذْنِ ربهم٤ }

تَهْبِط مِنْ السَّمَاوَاتِ إلَى الْأَرْضِ ،

وَالرُّوح : هُوَ جِبْرِيلُ

{ مِنْ كُلِّ أَمْرٍ }

أَي : بِكُلِّ أَمْرٍ .

تفسير { سَلَامٌ هِيَ ٥ }

وهي  : ماهي إلَّا سَلَامِه وَخَيْر كُلُّهَا لِأَشَر فِيهَا ، لايستطيع الشَّيْطَانُ أَنْ يَعْمَلَ فِيهَا سَوَاءٌ وَلَا أَذًى

تفسير { حَتّى مَطْلَعِ الْفَجْرِ }

أَي : حَتَّى وَقْتَ طُلُوعِهِ ، لاينقطع تنزلهم فَوْجًا بَعْد فَوْج إلَى طُلُوعِ الْفَجْرِ .

أقرأ ايضا : تفسير سُورَة البينة
أقرأ ايضا : تفسير سورة الشمس

السابق
تفسير سورة الشمس
التالي
تفسير سُورَة البينة