حول العالم

معلومات عن مدينة الرياض

معلومات عن مدينة الرياض

تتربع مدينة الرياض على صميم عرش المملكة العربية السعودية فهي وسط شبه الجزيرة العربية فهل زرتها مسبقًا؟. عندما يتكلمون عن الجود والكرم والعطاء والشهامة فلا بدّ أنهم يقصدون مدينة الرياض  لنسافر اليوم إلى تفاصيلها.

ما هي مدينة الرياض؟

هي عاصمة المملكة العربية السعودية إدارةً وسياسة بالإضافة إلى أنها أضخم مدنها وتقدر مساحتها ب 1430  كيلومتر مربع وتعد ذات أضخم تعداد سكاني أيضًا حيث تقدر الكثافة السكانية 5  مليون نسمة. وجغرافيًا ترتفع مدينة الرياض عن سطح البحر ما يقارب 550  متر عن سطح البحر حيث تقع على هضبة نجد. يندرج مناخ الرياض تحت المناخ الصحراوي حيث البرودة في الشتاء والحر الشديد في الصيف. وبالنسبة للديانة السائدة في الرياض فهي الديانة الإسلامية أما اللغة فهي العربية حيث أنها اللغة الرسمية هناك.

أصل مدينة الرياض

قديمًا لم يذكر التاريخ مدينة الرياض أبدًا. فلم تكن تسمى كذلك بل كان اسمها مدينة حجر اليمامة وقبيلة طسم كانت من أوائل سكّانها. وكانت عاصمة السعوديّة الأولى في عام 1773 ولكن بعد 50 عام أصبحت عاصمة السعودية الثانية بدلًا عن مدينة الدرعية. ومع مرور الزمن وتوحد السعوديتين تحت جناح المملكة العربية السعودية أصبحت الرياض العاصمة الإدارية والسياسية لها. كانت المدينة مرج أخضر وأراضٍ شاسعة لهذا السبب تحول اسمها في القرن الحادي عشر إلى الرياض وهو جمع روضة. ولا تزال حتّى الآن تحتفظ ببعض المعالم الأثرية التي تعزز تاريخها.

إقرأ أيضا:عادات وتقاليد اليابان

ما هي أهم المعالم السياحية في الرياض

لكل دولة تاريخ ويدل على تاريخها الآثار الموجودة فيها فقد تكون هذه الآثار ظاهرة وأيضًا من الممكن أن تكون باطنة. لنكتشف الآن أشهر المعالم الأثرية التاريخية السياحية في مدينة الرياض:

  • الحصن الدفاعي (مصمك): يقع في الجزء القديم من الرياض. مكون من أربعة أبراج للرصد مصنوعة باستخدام الطوب واللبن القديم جدًا لذلك لا بد من ترميمها بين الحين والآخر.
  • قصر المربع: سكنته العائلة الملكية قديمًا وقد بلغ عدد أفرادها أكثر من 750  فرد حيث أطلق عليه قصر الملك عبد العزيز. وقد بني في القرن التاسع عشر تحديدًا عام 1938
  • برج المملكة العربية السعودية: صنّف عالميًا على أنه ثالث أطول مبنى بالإضافة إلى أنه يندرج تحت قائمة أطول ناطحات سحاب السعودية. وبعده مباشرةً من حيث الطول برج فيصلية.

الاقتصاد في العاصمة الرياض

يتكامل في ازدهار اقتصاد الرياض القطاعان العام والخاص حيث يقدم كل منهما مهام تكمل الآخر ويتوضح هذا التكامل بالشكل الآتي:

  • تأثير القطاع العام على الاقتصاد: تؤمن الحكومة فرص العمل للمواطنين السعوديين في الرياض ضمن قطاعاتها المختلفة مما يزيد الإنتاج وبالتالي تغطي تكاليف الرواتب للموظفين بالإضافة إلى تقديم خدمات أخرى لهم وبالتالي يتحقق الاكتفاء الذاتي في البلاد. ولا ننسى وجود مطار الملك خالد في الرياض مما يجعل مدينة الرياض الوجهة الأولى للوافدين إلى المملكة العربية السعودية بالإضافة إلى وجود فرص عمل كثيرة مؤمنة في المطار. وأيضًا هناك وجهة نظر أخرى تنعش الاقتصاد وهي وجود 30% من المصانع السعودية الحكومية مركزها الأساسي الرياض مما يزيد الوفود إليها وبالتالي انتعاش الاقتصاد.
  • تأثير القطاع الخاص على الاقتصاد: للقطاع الخاص نسبة 35% من الاقتصاد حيث ينعش الصناعة والتجارة والأهم من ذلك كله السياحة بالإضافة إلى المشاركات الخاصة في المهرجانات  على سبيل المثال مهرجان الزهور في الرياض بالإضافة إلى مهرجان التمور وأيضًا غيرها الكثير.

وختامًا نكون قد أنهينا جولتنا في الرياض ومعالمها السياحية بالإضافة إلى تاريخها وقد استمتعنا كثيرًا بتحديثكم عنها. لذلك إن زرتموها اتركوا لنا ما شاهدتموه إلى اللقاء.

إقرأ أيضا:أجمل الأماكن في دبي

(انتقل معنا إلى رحلات جديدة من هنا)

السابق
تحميل لعبة ماريو القديمة الأصلية
التالي
وصفات للشعر المصبوغ